الإرشادات المسرحية واهميتها في النص المسرحي

من عرض كونتينر - دبي
من عرض كونتينر – دبي

حين نقرأ نصاً مسرحياً، فإننا لا نقرأ فقط الحوار التي تنطقه الشخصيات، بل أننا نقرأ ايضاً الإرشادات المسرحية تلك التي تجيب على أسئلة، أين؟ ومتى؟ حدث هذا الحدث الذي نقرأه، أو نشاهده على الخشبة، وماذا؟ كان وضع أو حالة الشخصيات والحدث أثناء قراءتنا للنص أو مشاهدتنا للمسرحية.

تعرف الارشادات المسرحية بأنها ملاحظات الكاتب، وهي نص مواز للحوار الدرامي في النص المسرحي، كما أنها عبارة عن فقرات سردية وصفية ، تطول وتقصر، منها ما يكون فاتحة للمشهد أو خاتمة له، و منها ما يتخلل الحوار.

تسمى الإشارات المسرحية، والإرشادات الإخراجية، والإرشادات المسرحية، والإرشادات الركحية، والتوجيهات المسرحية، والنص الثانوي، والنص الفرعي، والنص المرافق. ويمكن تعريفها أيضاً بـأنها “تَسمية تُطلَق على أجزاء النصّ المسرحيّ المكتوب التي تُعطي مَعلومات تُحدِّد الظَّرْف أو السِّياق الذي يُبنى فيه الخِطاب المسرحيّ. وهذه الإرشادات تَغيب في العَرْض كنصّ لُغويّ وتَتحوّل إلى عَلامات مَرئيّة أو سَمْعيّة”(1).

هذه الإرشادات المسرحية يكتبها كاتب النص ليحيل المتلقي، قارئاً كان أو مسرحياً من مخرج أو ممثل أو مهندس إضاءة أو ديكور إلى ظرف الحدث المسرحي مما يسهل عليه تخيل الحدث أثناء القراءة أو يسهل على الممثل المسرحي فهم هذا الحدث وطبائع الشخصيات من أجل تنفيذها على الخشبة.

“غالبا ما توضع الإرشادات المسرحية بين قوسين في المسرح العربي، أو تطبع بأحرف طباعية مائلة في النص الدرامي الغربي، أو تكتب بخط رقيق كذلك في مقابل حوار مشبع بالسواد. وترد هذه الإرشادات في شكل ملاحظات أو مفردات أو عبارات أو جمل مركزة أو فقرة نصية أو نص فرعي للنص الرئيسي الحواري”(2).

يقول المخرج الأمريكي لويس كاترون أن “معلمة التمثيل علمتنا أن أول ما نفعله مع النص الذي نقرأه وقبل الشروع في البروفات، أن نعلّم ونركز على الإرشادات المسرحية، وكانت تضيف، خاصة تلك التي تختص بالممثل” (3). وفي كلام كاترون تكمن أهمية هذه الارشادات للممثل خاصة، فهي تعينه على فهم شخصيته التي يؤديها وفهم طبيعتها. كما أن هذه الارشادات أيضاً مهمة في تخيل الفضاء المسرحي حيث أن “صورة فضاء الشخصية التي تتحرك فيه مسرحياً، تستقى أحياناً من النص الموازي (الارشادات) من أو من خلال الاستنباط من متن الحوار وسياقه، الذي يعطي الإشارات الحركية والايمائية بحيث تسمح هذه الإشارات للمخرج ولقارئ المسرح ببناء المكان الذي يتم فيه الحدث” (4).

وللإرشادات المسرحية أو أياً يكن اسمها، عدد من الوظائف التي لا يكتمل النص المسرحي إلا بها، كما لا يكتمل إلا بحضور الشخصية والحبكة والفكرة والحوار وهي العناصر المتممة للنص المسرحي. ومن ووظائف الارشادات:

تقديم الشخصيات: تساعد الارشادات المسرحية القارئ على تخيل الشخصية المسرحية، مثل: وصف سعد الله ونوس شخصيته الرئيسة المملوك جابر في مسرحيته (رأس المملوك جابر) «المملوك جابر شاب تجاوز الخامسة والعشرين من عمره، معتدل القامة، شديد الحيوية يمتاز بملامح دقيقة و ذكية، في عينيه خاصة يترامى بريق نفّاذ”، هذا الوصف سيساعد المخرج بالتأكيد على اختيار الممثل الذي يؤدي دور جابر، وستكون مفتاح لفهم الشخصية من قبل الممثل.

تقديم الإطار المكاني: مثل: (غرفة لهب، حجرة ضيقة معتمة ذات لون قاتم، مقهى شعبي) وغيرها من النماذج في نصوص مسرحية، هنا يحال القارئ مباشرة لمكان الحدث، وهذا الأمر ليس ملزماً، فللمخرج رؤيته بحيث يمكنه تغيير المكان بما يتلاءم وهذه الرؤية.

توجيه الممثلين أثناء القيام بالفعل الدرامي: وذلك بضبط الحركات الحسية فوق الخشبة: مثل: يدخلان، يخرجان، ملتفتا حوله، يخرج من جيبه ورقة، يهز رأسه، ساقاها ترتجفان، فتجلس، فهذه التوجيهات تساعد الممثل على أدائه كما تساعد المخرج سالفا اجتراح رؤيته الاخراجية، يقول ايرن نيلسون “أن القارئ الدقيق يرى في الارشادات المسرحية محفزاً على التخيل، ومساعداً على الادراك الحسي”(5).

الأحوال النفسية و ملامح الوجه: مثل: متأففاً، بدأ يغضب، ملامح وجهه تشف عن وداعة وطيبة. وبطبيعة الحال هذه الإرشادات تساعد الممثل على أداء شخصيته بمهارة، وتمكنه من السيطرة على انفعالاته أثناء الأداء، وتساعد القارئ، على التخيل.

اللهجة: مثل: بصوت عال، يعلو صوته ليسيطر على الموقف.

وجهة الخطاب: يوجه الكلام إلى الجمهور.

لحظات الصمت: مثل: ويسود قليل من الصمت المتوتر.

توجيه المخرج ليجسد النص على الخشبة.

وصف الديكور: مثل: يدخل ممثلان يحملان قطع ديكور بسيطة جدا تمثل ما يشبه رواقا في قصر بغداد. و يمكن هنا و في المشاهد التالية الاستعاضة عن قطع الديكور بلوحات مرسومة.

النص المسرحي لا يختلف أبداً عن الرواية المكتوبة، حيث تجد خطاب الراوي الذي يروي الأحداث بصيغة الفعل الماضي، وخطاب الشخصيات، وفي النص تجد حوار الشخصيات، ونص الارشادات الذي يكتب بصيغة الفعل المضارع وهو الموازي لخطاب الراوي في الرواية. ولكن هذا الخطاب في النص المسرح خطاب لا مرئي لا يظهر إلا أثناء القراءة، ويتوارى أثناء تجسيد هذا النص على الخشبة. ولكنه يعين القارئ في متخيله والمخرج والممثل في تنفيذ النص كما اسلفنا.

تتباين علاقة المخرجين بالإرشادات المسرحية، فمنهم من يرى ضرورة وجودها وكتابتها كنص موازٍ مساعد، ولكن هناك من يراها تطفلاً على عمل المخرج، فهو من يملك وحده الحق في كتابة نص الخشبة بكل ما فيه من إرشادات كونه صاحب الرؤية الإخراجية ومنهم المخرج الانجليزي إدوارد كوردون كريج حيث يقول في كتابه “(في الفن المسرحي) أن المخرج المبدع عليه أن لا يأبه للتعليمات التي يكتبها المؤلف في نصه الدرامي”، ويضيف مؤكداً رأيه بأن “هذه التعليمات المسرحية، وأوصاف المناظر وما إلى ذلك كله مما يزحم به المؤلف نسخته فيجب على المخرج الفني ألا يأبه بها، لأنه إذا كان متمكنا من صنعته، فلن يستطيع أن ينتفع بشيء منها. (6)”، ربما يبدو رأي كريج صائباً ونقف معه في رأيه في حال تطرف كاتب النص المسرحي في الوصف ووصل لحد كتابة إرشادات مسرحية تتعلق بسينوغرافيا المكان، ومقترحات الإضاءة والموسيقى وغيرها من متعلقات الصورة البصرية التي يكون دور اقتراحها من مهام المخرج. فالإرشادات المقبولة تلك التي تدفع بالخيال وتعضد رؤية المخرج ولا تزاحم رؤيته، وهي ضرورة من ضرورات الكتابة المسرحية وخلو النص المسرحي منها كما يحدث في نصوص بعض كتاب المسرح، يفقد قراء هذه النصوص متعة القراءة والتخيل، ويصعب على المخرج اجتراح رؤيته وعلى الممثل فهم شخصيته والتعمق في تفاصيلها.

المراجع:

  • الإرْشادات الإخْراجِيَّة-مكتبة لبنان ناشرون.
  • ديوان العرب-الارشادات المسرحية-الدكتور جميل حمداوي http://www.diwanalarab.com/spip.php?article28303
  • Stage Direction for Directors and Actors – Louis E. Catron – http://lecatr.people.wm.edu/stagedirections.html
  • مفھومُ الصّورةِ الدّراميّةِ في النّصِّ المسرحيّ- الدكتور عمر نقرش- المجلة الأردنية للفنون، مجلد 7، عدد 1، 2014.
  • Stage Directions Uncovered: The Author’s Voice in Modem English Drama- Erin Nelson-Spring 1999
  • ديوان العرب-الارشادات المسرحية-الدكتور جميل حمداوي http://www.diwanalarab.com/spip.php?article28303

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s